ما وراء الصورة

المصور المصري أشرف قطب و حكاية البوم الخجول

تكمن المتعة في مجال تصوير الحياة البرية في صعوبته، وأولى هذه الصعوبات هي البحث عن أماكن تواجد الطائر أو الحيوان المراد تصويره ودراسة أوقات تواجده وأوقات نشاطه وخموله .. ولذلك يتناقل مصوري الحياة البرية فيما بينهم هذه الأماكن ومشاهدات الطيور.

في يوم وصلني من صديق وزميل في التصوير وجود عائلة من البوم الصغير أو ما يعرف ببوم “أم قويق” – (Little Owl) في مزرعة نائية قرب الحدود بين قطر والسعودية، فاتفقنا على الخروج صباحاً لتصويرها. ثاني الصعوبات التي تواجه مصوري الحياة البرية هو ضرورة الاستيقاظ مبكراً في يوم الإجازة الأسبوعية، وقد اخترنا الخروج صباحاً لأنه وقت خمول البوم فهي كطائر جارح تنشط ليلاً للصيد !!

حين وصلنا للمكان، وجدنا العائلة في انتظارنا .. الأب والأم وطفلين J إخترت تصوير أحد الصغيرين لأن الصغار في الطيور كما هم الصغار في البشر ظرفاء ولهم حركاتهم . يبقى على المصور حين يجد ضالته صعوبة أخرى، وهي الاقتراب بحذر من الطائر، فالطيور حريصة بطبيعتها وتخاف من البشر كما تخاف من أي حيوان مفترس. إخترنا التصوير من داخل السيارة حتى لا نتسبب بإفزاع العائلة وطيرانها، وهو ما يتسبب بطبيعة الحال في صعوبة أخيرة وهي ضبط وضعية السيارة مع مكان تواجد الطائر بحث تكون الإضاءة مناسبة والخلفية مناسبة وعلى مسافة بعيدة نسبياً للحصول على أفضل توزيع للإضاءة وأفضل عزل للخلفية. بتوفيق الله ثم ببعض التكتيكات الحذرة، تمكننا من الاقتراب لمسافة حوالي 4-5 أمتار وبدأنا التصوير. اخترت من مجموعة الصور هذه الصورة وتعبيرها الخجول، واخترت لها الأحادي لمناسبته جو وعنوان الصورة.

المعدات المستخدمة:

Canon 7D

Tamron 150-600mm VC USD

الإعدادات:

600mm – f/9.0 – 1/800 sec – ISO 125

معدات أخرى:

وقود للسيارة مسافة 50 كيلومتر ذهاباً وإياباً

ماء، مشروبات باردة، وعصائر

والكثير من الصبر

أشرف قطب

أشرف قطب



التعليقات

اضغط هنا لأضافه تعليق

يجب ان تكون مسجلاً لكي تقوم بإضافة تعليق أدخل الان

أكتب تعليق

إلى الأعلى

Send this to a friend