فوتوغرافيون عرب

المصور العراقي أحمد الآلوسي: التصوير مشاعر وذكريات وقصص تلامس الروح

المصور العراقي أحمد الآلوسي: التصوير مشاعر وذكريات وقصص تلامس الروح

 

منذ 4 أو 5 سنوات لفت انتباهنا من خلال ما ينشر من أعمال فوتوغرافية على مجموعة  المصورين العرب ، وهي المجموعة التي تطورت فيما بعد لتصبح مجموعة عرب بكس على الموقع الاجتماعي فيسبوك ، كان ظهوره ضمن عدد من المصورين الشباب الجامعيين من مواليد مدينة الموصل الحدباء العريقة ممن تميزت اعمالهم بدقتها وجماليتها وتنوع افكارها المبتكرة في محاور متعددة .. وكان لمشاركاتهم حضور قوي ونصيب جيد في الفوز في المسابقات الفوتوغرافية سواء اليومية او الشهرية التي ينظمها موقع عرب بكس.. ولم يكن غريبا علينا ذلك،  فمدينة الموصل بذاتها تعد مدرسة في التصوير الفوتوغرافي في العراق، تأسست وتطورت على يدي المصور العالمي الكبير مراد الداغستاني في ثلاثينيات القرن الماضي ولاتزال هذه المدرسة ترفدنا بالكثير من المصورين المبدعين ببصماتهم الفنية الخاصة واساليبهم الفوتوغرافية الراقية ، سواء الرواد منهم ممن مارسوا التصوير الفلمي او الشباب الذين يطالعونا يوميا بابداعاتهم المبنية على اسس متينة.أحمد الألوسي هو واحد من مصوري الموصل الشباب الذين اضطرتهم ظروف مدينته وما تعرض له من مواقف هددت حياته الى الهجرة منها حاملا معه كاميرته وذكرياته عنها ليواصل مسيرته في تحقيق احلامه الاكاديمية والفوتوغرافيه. فألف تحية من هنا الى هذه المدينة الباسلة والف تحية الى اهلها والى كل مبدعيها واعاد الله لها مجدها وامانها وعوضها عما اصابها بكل خير وتقدم. واهلا وسهلا بالمصور المبدع أحمد الألوسي معنا.

 

  • حدثنا عن نفسك .. كيف ومتى كان دخولك الى عالم التصوير ؟

انا احمد الالوسي مصور فوتوغرافي من مواليد 1992 من مدينة الموصل، العراق، درست في قسم الاعلام في جامعة الموصل، حاليا ادرس في مجال الاعلام ايضا ومقيم في دولة فنلندة شمال اوربا، دراستي في مجال الاعلام  كانت السبب في دخولي عالم الفوتوغراف وذلك في صيف سنة 2012 حينها اقتنيت اول كاميرا محترفة لي وكانتCanon 550D  وبدأت في تصوير كل ما اراه مثيرا للاهتمام واتنافس مع زملائي في هذا المجال وكان زميلي حمزة الفخري أول من اطلعني على أسرار التصوير الفوتوغرافي فكان دخولي لعالم التصوير في وقتها من أجمل أبوابه وهي عندما خرجت لالتقاط الصور لاول مرة في حياتي بكاميرا محترفة ثم شاركت بتلك الصور في مسابقة الفنون الابداعية التي تنظمها جامعة الموصل وكانت النتيجة  حصولي على المركز الاول في مجال التصوير الفوتوغرافي مما اعطاني حافزا كبيرا جدا في التعمق اكثر و كان شغفي للتصوير يزداد اكثر فاكثر.

  • بدايتك كانت في مدينة الموصل بكل ما عاشته او عانته هذه المدينة في السنوات الاخيرة، هل ترغب في  العودة بذاكرتك الى تلك المرحلة ام لا؟

لا توجد كلمات توصف صعوبة الوضع الذي عاشته ولا تزال تعيشه مدينة الموصل ..ومن ناحية التصوير الفوتوغرافي كان من الصعب جدا التحرك اينما كان او التقاط الصور بسبب العديد من المعوقات التي كانت تواجهني على وجه الخصوص من تضييق الخناق على المصورين الهواة والمحترفيين من قبل السلطات الامنية والوضع الامني السيء في تلك الحقبة الذي يقلل من منتوج الاعمال الفوتوغرافية لكن لم يمنعني ذلك فحبي للتصوير جعلني اخاطر لكي التقط الصور التي توثق تلك الحقبة لان التصوير ايضا هو اداة مهمة جدا لنقل رسالة معينة ووضع معين وهي من اصدق الوسائل للتعبير ونقل الحقائق ، بحلوها ومرها كانت فترة مثيرة بالنسبة لي تعلمت الكثير وتعلمت مدى اهمية الصورة وما الذي يتطلبه ايصال الحقائق من خلال التصوير الفوتوغرافي .

  • انت من المصورين المتميزين في تصوير اللاندسكيب مالذي يتطلبه هذا النوع من التصوير: معرفة المناخ ، جغرافية المكان، التوقيت كيف تخطط أو تتهيأ للعمل ؟

يتطلب الكثير من التخطيط والبعض من التوفيق (الحظ) ،  عادة كمصور لاندسكيب احتاج الى السفر الى عدة اماكن ودول لالتقاط اكثر الصور اثارة ، وهذا يتطلب اولا دراسة المناخ يوم التصوير وايضا عدة ايام قبل التصوير لاخذ صورة كاملة عن كيفية تاثير المناخ على المكان. في العادة استخدم عدة برامج لمعرفة المناخ منها weather forecast  لمعرفة الطقس، ثانيا التخطيط لوقت التصوير عن طريق استخدام برامج منها  برنامج moon  لمعرفة مراحل ظهور واختفاء القمر وايضا برنامج photopills  واستخدمه لمختلف الاوقات منها للتصوير الليلي كتصوير المجرة وايضا  لمعرفة زاوية ومواقع شروق وغروب الشمس وبرنامج Aurora fcst لمتابعة الشفق القطبي ، ثالثا هو دراسة الموقع من الناحية الجغرافية عن طريق بحث بالانترنيت وgoogle maps خرائط والبحث في الانترنيت عن المكان المعني ومشاهدة صور اولية للموقع وكيفية الوصول اليه، وفي التصوير الليلي قد يتطلب الامر زيارة الموقع نهارا لدراسة المشهد وتحديد زاوية الالتقاط واختيار الارضية المناسبة للسماء.

  • هل ان التصوير الجوي واستخدام الدرون هو مجرد زاوية اخرى او منظور مختلف ام انه محور أخر له خصائصه الاخرى؟

التصوير الجوي هو محور اخر يضاف الى قائمة محاور التصوير العديدة فهو محور يضيف رؤية تصوير مختلفة ومنظور جديد للتصوير الفوتوغرافي كخصائص تقنية (الاعدادات) لا تختلف كثيرة عن باقي المحاور لكن له خصائص مختلفة فهو يوفر زوايا جديدة وشيقة ويظهر العالم بشكل مختلف بحيث لا يتسنى للانسان او بقية محاور التصوير على توفيرها ويبين اختلافات المناظر ورؤية مشاهد لم نراها من قبل وبالتاكيد هذا نوع من التصوير مهم جدا للتصوير الوثائقي والعلمي للحصول على معلومات اكثر لاغراض علمية ووثائقية .

  • نتمنى ان نعرف ماهي المعدات التي تستخدمها: الكاميرا ، العدسات ، الفلاتر وغيرها وهل لديك كاميرا او عدسة مفضلة ترافقك دائما؟

في الوقت الراهن استخدم كاميرا CANON 5D MARK III  وعدد من العدسات البسيطة منها : 17-40MM F/4 Wide ،  24-105 F/4 ، 50MM F/1.8 ، 70-300 F/4-5.6 الفلاتر : Circular polarizing Filter DÖRR ، ND1000 3.0 NISI 77MM Filter ، Nano IR ND64(1.8) 100x100mm 6stops ، وبالتاكيد حامل ثلاثي Tripod وايضا motorized slider by GVM ، وRemote control For Canon  وInterval timer remote ، وايضا طائرة تصوير DJI MAVIC AIR  . العدسة التي ترافقني دائما هي 17-40mm f/4  بحكم انني مصور لاندسكيب احتاج الى عدسة واسعة .

  • هل تعرضت الى موقف معين اثناء مسيرتك الفوتوغرافية او هناك حادثة أو مفارقة تود ان ترويها لنا، هل خذلتك هذه المعدات يوما؟

تعرضت لموقف خطير في الماضي تم توقيفي واخذ معداتي من قبل مجموعة من الاشخاص بداعي انني كنت اصور اماكن لا يجب تصويرها والافتراء والكذب علي والتعامل معي بطريقة غير انسانية مما وضع حياتي على حافة الموت فكرت انني اترك التصوير في لحظة ما ، لكن شغفي في التصوير جعلني استمر واواصل في نقل الصورة الجميلة ورسالتها المهمة وانقل الطبيعة الخلابة التي خلقها الله عز وجل ، لان تصوير اللاندسكيب بالنسبة لي هو رسالة احب أن اوصل من خلالها لكم هو جميل هذا العالم مما يدفعنا الى البحث واكتشاف ما يخبئه الكون لنا من عجائب .

  • ماهي التقنيات والبرامج التي تستخدمها في معالجة صورك والتي تعتقد انها ضرورية مهما بلغ المصور من مستوى قبل ان يعرض اي صورة؟

اصبحنا في عالم تطورت فيه التقنيات بشكل كبير طبعا لها فائدة كبيرة وسهلت الكثير من الاشياء واختصار في الوقت وتوسعت المعالجة الرقمية وتطورت بشكل كبير عادة استخدم ثلاث برامج اساسية للتصوير الفوتوغرافي وهي : Lightroom  و Photoshop  و Starstax من الافضل عدم الاعتماد بشكل كلي على هذه البرامج وانما الاعتماد على المهارة المصور نفسه وكيفية استخدام الضوء الطبيعي والعناصر في المشهد واستخدام اقصى امكانيات واعدادات الكاميرا بشكل محترف حسب رائي ضرورة البرامج التعديل قد تكون مختلفة حسب نوع التصوير ! على سبيل المثال التصوير الوثائقي لا يحتاج الى الكثير من التعديل بينما تصوير الداخلي او موديل قد يحتاح اكثر تعمق في تعديل .

  • هل تود ان تضيف شيئا آخر.. جوائز، مشاركات ، معارض ، مشاريع مستقبلية ؟

التصوير اكثر من مجرد وسيلة او الة معينة نستخدمها وانما هي مشاعر وذكريات وقصص تلامس الروح وصور تحكي قصص كثيرة وتنقل معلومات لاجيال عديدة وهي لغة مفهومة من الجميع ووسيلة تواصل ، لنستخدمها لاسعاد الاخرين والتواصل وفائدتهم..

مشارك في عدد من المعارض على مستوى العراق والعالم منها معرض بغداد الدولي ومعرض تبادل ثقافات في استراليا وايضا في المغرب العربي و حاصل على عدد من الشهادات المشاركة والفوز بعدة مسابقات في مجوعات التصوير العراقية  وحاصل على مركز الاول مرتين على التوالي في مسابقة الفنون الابداعية في جامعة الموصل وايضا عدد من المعارض الشخصية التي اقمتها في اوربا منها في فنلنده وايضا في مبنى البرلمان الالماني وفي العاصمة الهنكارية (المجر) بودابيست.

في الوقت الحالي اعمل على معرضين فوتوغرافيين .

شكرا لعرب بكس على هذه المقابلة وتسليط الضوء على مسيرتي واعمالي الفوتوغرافية .

مختارات من أعماله

بعدسة المصور أحمد الآلوسي

بعدسة المصور أحمد الآلوسي

بعدسة المصور أحمد الآلوسي

بعدسة المصور أحمد الآلوسي

بعدسة المصور أحمد الآلوسي

بعدسة المصور أحمد الآلوسي

بعدسة المصور أحمد الآلوسي

بعدسة المصور أحمد الآلوسي

بعدسة المصور أحمد الآلوسي

 

المصور العراقي أحمد الآلوسي: التصوير مشاعر وذكريات وقصص تلامس الروح
اضغط هنا لأضافه تعليق

يجب ان تكون مسجلاً لكي تقوم بإضافة تعليق أدخل الان

أكتب تعليق

إلى الأعلى

Send this to a friend